الأحد. أغسطس 14th, 2022

تشهد مناطق عديدة في القارة الافريقية تصاعدا في العمليات الإرهابية الدموية.
قُتل ثمانيةُ عناصرَ من الشرطة وأصيب ثلاثةٌ وثلاثون آخرون في هجوم استهدف مقرَّهم في مدينة واراو في جنوب شرقي النيجر قرب الحدود مع بوركينا فاسو.
وقالت وزارة الدفاع في النيجر إن مَفرزةً من الدرَك الوطني في واراو تعرضت لهجوم شنّته مجموعات مسلحةٌ إرهابية على متن عشرات الدراجات النارية والعربات، وحسب حصيلة أولية قُتل
ثمانية درَكيين وأصيب ثلاثة وثلاثون بجروح، بينهم ستةٌ جروحُهم خطرة.وأوضحت أنّ حوالى 50 إرهابياً قُتلوا في أثناء التصدي للمهاجمين.

وفي موزمبيق،قُتل ما لا يقل عن سبعة أشخاص، من بينهم أربعة قُطعت رؤوسهم في الهجمات الارهابية الأخيرة في شمال شرقي موزمبيق، وهي أعمال عنف تسببت في نزوحٍ كبير للسكان.

وفي جمهورية إفريقيا الوسطى قتل جنديّان مغربيّان، أمس الثلاثاء، يعملان ضمن قوات حفظ السلام الأممية في منطقة بانغاسو.

أما في توغو، فقد أعلنت السلطات حالةَ طوارئَ أمنية في منطقةِ”سافانا” بشمال البلاد عقب هجوم مسلّح تبنته ما تُسمى جماعةَ نصرةِ المسلمين، وخلف مقتل حوالي 15 جنديا، بحسب آخرِ حصيلةٍ رسمية
وفي مالي، اعتقلت القوات الفرنسية اليوم الأربعاء، ، أمَيّة ولد البقاعي، المسؤولَ الكبيرَ في تنظيم “الدولة الإسلامية” في الصحراء الكبرى، وفق ما أفادت هيئة الأركان الفرنسية.