السبت. يونيو 19th, 2021

واشنطن-الولايات المتحدة الأمريكية-3-6-2021


أعلنت السلطات الأميريكية رصد مكافأة مالية قدرها 7 ملايين دولار، مقابل أي معلومة تؤدي إلى تحديد مكان وجود زعيم تنظيم “القاعدة” في المغرب العربي، أبو عبيدة يوسف العنابي.

وأفادت وزارة الخارجية الأميريكية ، بأن المطلوب الجزائري، المعروف أيضاً باسم يزيد مبارك، أصبح في نوفمبر 2020، زعيماً للتنظيم خلفاً لمواطنه عبد المالك دروكدال، الذي قُتل في يونيو 2020 في شمال مالي على يد القوات الفرنسية.

في نوفمبر الماضي، عيّن تنظيم القاعدة في بلاد المغرب، أبو عبيدة على رأس التنظيم خلفا للجزائري عبد المالك دروكدال، الذي قُتل بيَد القوّات المسلّحة الفرنسيّة في يونيو الماضي في شمال مالي،

والإرهابي ‘أبوعبيدة’ يرأس أيضا ما يسمى بـ’مجلس الأعيان’، وهو بمثابة “لجنة توجيهية” للتنظيم الإرهابي الذي بات ينشط في منطقة الساحل الأفريقي، ونفذ عدة عمليات إرهابية ضد الجيش المالي والمدنيين في شمالي البلاد.

وكانت وزارة الخارجية الأمريكية قد صنفت العنابي بأنه إرهابي عالمي في عام 2015، وتم وضعه على قائمة عقوبات الأمم المتحدة في فبراير 2016.